تخطى الى المحتوى

لماذا؟

فؤاد الفرحان
فؤاد الفرحان
1 دقيقة قراءة
لماذا؟

في العادة يكون ديسمبر -وهو شهري المفضل من كل عام- شهر الهدوء والتقاط الأنفاس، جرد الحساب، مراجعة مسيرة العام، تقييم إنجازات الشهور وإخفاقاتها. نوفمبر كان من المفروض أن يكون أكثر الشهور انتاجيةً تمهيداً لهدوء ديسمبر، ولكن حدث ما حدث ليصبح نوفمبر الذي لن يُنسى قريباً.

أحاول بهدوء شديد فهم ما جرى، ولماذا؟ أتمنى لو كان لدي إجابة حتى أستطيع تجاوز ما حصل سريعاً وكأنّه لم يحصل. ولكن بكل أسف لا أملك أي إجابة، ولا أي تفسير، وبالتالي لا أفهم ما جرى.

بهدوء، أحاول العودة للعمل والتركيز مجدداً ولكن تلمح المؤشرات الأولية أن التركيز سيكون أصعب من المعتاد. لا بأس، سأحمل سؤالي معي ولن أضغط على طرده سريعاً حتى لا يقاومني فيضغط أكثر. سأتركه يقرّعني متى شاء وسأشتري من الهدوء والسكينة ما يكفي حتى أجد إجابة مقنعة تجعله يختفي ولا يعود، آمل ذلك. أتمنى أن يبقى ديسمبر شهري المفضل ولا أن يكون نوفمبر قد أفلح في اغتياله..


تدوينات أخرى

للأعضاء عام

أفضل جهاز للقراءة الالكترونية لم يعد الكندل، أهلاً بالأنيق Palma

اعتدت كل عام أن أهدي نفسي شيئاً ما مميزاً في عيد رمضان، وهذا العام كنت محظوظاً بشدة عندما اشتريت هذا الجهاز البديع.

أفضل جهاز للقراءة الالكترونية لم يعد الكندل، أهلاً بالأنيق Palma
للأعضاء عام

ما هي الضغوط التي يواجهها حارس روضة أطفال في الخرخير؟

إن مسيرة المؤسسين هي سلسلة متصلة من الأزمات والصداع والقلق المستمر، هي مسيرة مواجهة تحديات وحلّها، تحديات تطوير المنتج/الخدمة على نحو مناسب للسوق، تحديات الوصول للعملاء وإقناعهم، تحديات استقطاب الموظفين المناسبين، تحديات إقناع المستثمرين، وتحديات التوسع المناسب في سرعته وشكله لإمكانياتهم وقدراتهم.

ما هي الضغوط التي يواجهها حارس روضة أطفال في الخرخير؟
للأعضاء عام

ماذا فعل بنا بدر العرجاني؟ وماذا عليك فعله إذا "هجّت" معك!

ساعتان ونصف من الحوار العفوي الصادم مع العرجاني، تسبب في تعرّض قطاع ريادة الأعمال والشركات الناشئة والاستثمار الجريء السعودي لجرعات عنيفة من الصفعات والصدمات المستحقة، التي كان يحتاج إليها.

ماذا فعل بنا بدر العرجاني؟ وماذا عليك فعله إذا "هجّت" معك!